0
حذرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم الخميس، أن مدينة حلب السورية التي تعيش تحت نيران القصف والتفجيرات على شفا كارثة إنسانية.

وقالت اللجنة في بيان لها إن المعارك الشرسة التي تندلع في حلب، تسببت في تفاقم محنة عشرات الآلاف من سكان المدينة، التي وصفتها اللجنة بأنها واحدة من أكثر المناطق تضرراً في سوريا.
وجاء هذا البيان بعد يوم واحد من تدمير مشفى ميداني في حلب يتبع الثوار وتشرف عليه منظمة أطباء بلا حدود، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى، ومثلهم من الجرحى، بينهم أطباء وممرضون ومرضى، كما أنه يتزامن مع مجزرة أخرى في حي الكلاسة وبستان القصر ظهر اليوم.

وقتل أكثر من 80 مدنياً وعامل إغاثة، خلال الأسبوع المنصرم، في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة، مع تكثيف قوات الأسد غاراتها مدعومة بغارات روسية، في تصعيد - يجعل اتفاق وقف إطلاق النار في هذا البلد - في موضع انهيار فعلي.
المصدر المفكرة الاسلامية

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top