0

أكد باحثون أمريكيون أن تناول الخوخ المجفف يقى من هشاشة العظام الناجمة عن التعرض للإشعاعات.

وقالت الدكتورة نانسى تيرنر، من قسم التغذية وعلوم الأطعمة بجامعة تكساس وزملاؤها: إن نتائج الدراسة قد تكون لها انعكاسات هامة للأشخاص المعرضين بشكل كبير للإشعاع المؤين، وتشمل المرضى الذين يخضعون للعلاج الإشعاعى ورواد الفضاء والعمال الذين يعملون فى غرف الأشعة وضحايا الحوادث النووية.

وتفسر الدكتورة تيرنر أن فقدان العظام الناجم عن الإشعاع المؤين هو مصدر قلق صحى للعاملين فى المهن أو فى الحالات التى تتعرض للإشعاع، حيث يمكن أن تؤدى لضعف الهيكل العظمى وهشاشته.

وأوضح الباحثون أن التقديرات تشير إلى أن هشاشة العظام هى المسئول عن أكثر من 8.9 مليون حالة من الكسور فى مختلف أنحاء العالم كل سنة. وتوصل العلماء فى معرض أبحاثهم إلى أن الخوخ المجفف يخفض الجينات المرتبطة بانهيار العظام أو هشاشتها، وهو الأكثر فاعلية لمنع فقدان العظام الناجم عن التعرض للإشعاعات المؤينة.

وأشاروا إلى أن الفاكهة تحتوى على نسبة كبيرة من مادة البوليفينول ، ولها خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات.

وأضاف الباحثون أن الخوخ المجفف يحوى مكونات نشطة بيولوجيا يمكن أن توفر السلامة للهيكل العظمى الناجم عن العلاج الإشعاعى أو التعرض الذى لا مفر منه مثل الإشعاع الذى يتعرضون له رواد الفضاء فى الرحلات طويلة الأجل.

المصدر المفكرة الاسلامية

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top