0
أعلنت محافظة الأنبار اليوم الخميس فرض حظر للتجوال داخل مدينة الرمادي، حتى إشعار آخر، وذلك بعد هجوم عناصر التنظيم على القوات الامنية بمنطقة البوعيثه بثلاث سيارات مفخخة واستهداف منطقة السجارية والصوفية بقذائف الهاون.

حظر التجوال
و بحسب شبكة "روداو" فرضت محافظة الأنبار حظر التجوال حتى إشعار آخر بهدف حماية المدنيين، على خلفية الهجوم الذي شنه تنظيم داعش على القوات الأمنية في منطقة البوعيثه شمال الرمادي بثلاث سيارات مفخخة.
ويشمل الأشخاص والآليات بأنواعها، وذلك بهدف حماية المدنيين، بعد محاولات من تنظيم داعش لدخول المدينة،  كما دمرت قيادة عمليات الأنبار عجلة مفخخة تابعة لعناصر داعش، وقتلت من فيها في منطقة البو ذياب شمال الرمادي، بضربة جوية لقوات التحالف الدولي.

هجمات تنظيم الدولة
وفي السياق ذاته قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة، بأن عناصر التنظيم شنوا هجوماً  واسعاً على مواقع الجيش العراقي في الحامضية والخط الدولي السريع شمال غرب الفلوجة، كما فجرت حزامان ناسفان في عمليات انغماسية جنوب غرب بغداد خلفت نحو 20 قتيلاً، في حين احكمت سيطرتها على منطقتي البوعيثة و البوفراج شمال الرمادي.

و أضافت الوكالة عن قيام عناصر التنظيم بعملية انغماسية بمدرعة مفخخة ضربت الجيش العراقي على طريق الطراح شمالي الرمادي، كما دمرت ثلاث دبابات.

كذلك  نفذت عناصر التنظيم عملية انغماسية ضربت تجمعاً لميليشيات هادي بمنطقة خلف في مدينة المكلا في مركز حضرموت، كما شن التنظيم هجوما أيضا على منطقة أبو غريب (غربي بغداد)، أدى إلى مقتل ثلاثة من الشرطة.

بالإضافة إلى مقتل 13 من قوات الحشد الشعبي  قُتل في محيط بلدة البغدادي (غربي الأنبار)، في تفجيرين بسيارتين ملغمتين.



قتلى من تنظيم الدولة
و أثناء سيطرة عناصر تنظيم الدولة على مواقع ومقرات وثكنات عسكرية في شمال وشمال شرق الرمادي، قُتل 17 من عناصر تنظيم الدولة.

و يأتي ذلك بعد سلسة تفجيرات انتحارية ضربت في العاصمة العراقية أمس الأربعاء، وتبناها تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، كما قصفت ميليشيا "الحشد الشعبي" مناطق سكنية في محافظة ديالى ذات الغالبية السنية، ما اسفر عن ذلك مقتل 86 شخصاً  و إصابة العشرات العشرات في مناطق متفرقة في العاصمة العراقية.

المصد اورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top