0

أكد المتحدث باسم الهيئة العليا السورية للمفاوضات منذر ماخوس، أن الثوار لن يقبلوا ما يعرضه الروس وسيقاومون حتى لو استمرت الحرب مئة عام.

 وأوضح ماخوس، خلال حلقة برنامج حديث الثورة على قناة الجزيرة، مساء أمس الجمعة، أن لدى موسكو هدفا واحدا هو تغيير أعمق لموازين القوى بحيث تذعن المعارضة لكل ما يريده النظام.

ورأى أن السياسة الروسية لن تترك معتدلا واحدا في المنطقة، متسائلا: "هل يؤدي ما تفعله روسيا إلى أي حل سياسي؟". 

وعلق ماخوس على مقترح دي ميستورا بخروج جبهة فتح الشام من حلب قائلا: لا يمكن مطالبة فصيل مهم يحمي حلب بالخروج منها، في حين يوجد عشرات الآلاف من عناصر المليشيات الحليفة للنظام ولم يطلب منهم الانسحاب بعيدا عن حلب.

وتابع: إن ميزان القوى اليوم أصلا مختل، والروس يقصفون أكبر مما جرى في الحرب العالمية الثانية، واصفا ما تتعرض له حلب بالهولوكوست.

 المصدر المفكرة الاسلامية

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top