0
ارتفعت حصيلة الشهداء الذين ارتقوا في مدينة حلب المحاصرة إلى 88 شهيدا جراء قصف الطائرات الروسية والأسدية على منازل المدنيين بالارتفاع، حيث ضربت الطائرات أحياء عدة ولا سيما الفردوس والزبدية بالصواريخ الارتجاجية المدمرة وبالصواريخ الفراغية.

وقصفت الطائرات الروسية بالصواريخ الارتجاجية سوقا شعبيا مليء بالمدنيين في حي الفردوس ، ما أدى لحدوث مجزرة مروعة راح ضحيتها أكثر من عشرين شهيدا والعديد من الجرحى، حيث هرعت فرق الدفاع المدني لانتشال الشهداء وإنقاذ الجرحى، لتقوم قوات الأسد باستهداف الحي بقذائف المدفعية.

.

وتسببت الغارات التي ضربت حيي الزبدية والهلك بسقوط 3 شهداء في الأول وشهيد في الثاني بالإضافة لسقوط عدد من الجرحى، وسقط جرحى أيضا جراء قصف الطائرات على حيي باب النيرب والكلاسة بالصواريخ الارتجاجية.

وارتكبت الطائرات الأسدية والروسية يوم أمس مجازر مروعة بحق المدنيين في مدينة حلب المحاصرة، حيث وثق ناشطون استشهاد 51 شخصا في حي بستان القصر لوحده، بالإضافة لتوثيق استشهاد 14 شخص في حي الفردوس وشهيدين في حي القاطرجي.

المصدر المفكرة الاسلامية

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top