0

في الوقت الذي لم يجد نظام بشار الأسد سوى البسكويت أو ساعات الحائط أو زوجَي ماعز، لتكريم قتلى ومصابي جيشه، أُعلن في دمشق، منذ أيام خبر زواج بشرى ابنة المستشار الأمني للأسد، اللواء بسام مرهج حسن، من خالد ابن رجل الأعمال القريب من النظام نعيم الجراح، في حفل زفاف وصِف بالأسطوري، تولّت تصوير التحضيرات التي سبقته شركة إنتاج متخصصة بالدعاية والإعلان.
ونشرت الشركة الإعلانية الفيديو الذي يصور التحضيرات التي سبقت الزفاف، ويظهر الحدث كما لو أنه من بلد آخر غير سورية، نظراً إلى كمية التحضيرات مرتفعة التكاليف، وكذلك نوعية المكان الذي اختير لهذه المناسبة، فبدا المشهد كما لو أنه تتويجٌ ملكيّ، في وقت لم يكن في حقيقته سوى زواج مالٍ فاسد بالسلطة.
ونشرت الشركة الإعلانية فيديو الزفاف بتاريخ 13 أكتوبر الجاري موضحة أن الاحتفال تم بتاريخ التاسع منه، وتظهر فيه صورة تضم الزوجين اللذين سيتم عقد قرانهما، خالد وبشرى، للإشارة إلى المناسبة، وكذلك ينتهي الفيديو بعرض اسمي العروسين، بالحروف اللاتينية, وفقا للعربية نت.
وشهد المنتجع السياحي «آب تاون» الذي تعود ملكيته لنعيم الجراح، والد خالد الذي عقد قرانه في تلك الأجواء الأسطورية على ابنة المستشار الأمني للأسد، حفلاً باذخاً أثار احتجاجات كبيرة على صفحات التواصل الاجتماعي.

المصدر المفكرة الاسلامية

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top