0
قالت مصادر عسكرية في تنظيم "قوات سوريا الديمقراطية" اليوم الاثنين إن عناصر تنيظم الدولة الإسلامية فجروا 5 سيارات ملغومة استهدفت القوات المهاجمة التي تسعى للسيطرة على مدينة الرقة معقل التنظيم.

ونقلت "رويترز" عن المصادر قولها إن قوات قسد بدأت منذ أمس السبت بعملية تطويق الرقة وانتزاع السيطرة عليها، ما يزيد الضغط على التنظيم بالتزامن مع العمليات التي تجري في الموصل.

وذكر مصدر كردي لـ رويترز أن التنظيم يعتمد بدرجة كبيرة على السيارات المفخخة، في جهوده للتصدي لهجوم القوات عليه في الموصل والرقة.

وأضاف المصدر أن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة يوفر دعما جوياً "ممتازا" للعملية التي يطلق عليها اسم "غضب الفرات".

إلى ذلك أعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة "الإسلامية" أنها دمرت 6 سيارات تحمل إحداها رشاشاً ثقيلاً جنوب شرق مدينة "عرين عيسى" بريف الرقة.

وذلك الوكالة أن الهجوم استطاع قتل 7 أفراد من قوات سوريا الديمقراطية.

وأعلنت قسد قبل يومين انطلاق عملية "تحرير الرقة" بقيادة جوية من قبل التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بدأت بالتقدم عبر عملية أطلقت عليها اسم "غضب الفرات".

ويضم تحالف قسد العديد من القوات والفصائل لكن تشكل وحدات حماية الشعب الكردية نسبة 89 إلى 90 بالمئة من مكوناته، ما يدفع بعض الجهات للتعامل مع هذا التنظيم ككيان كردي خالص.
المصدراورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top