0

. عبّر نوّاب البرلمان الباكستاني عن تقديرهم للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في أثناء كلمته التي ألقاها في مبنى البرلمان، وذلك من خلال الضرب على المقاعد.

وكثيرا ما قاطع النواب الباكستانيون كلمة الرئيس أردوغان بالضرب على المقاعد، في لفتة منهم إلى مدى الإعجاب والتقدير لتصريحاته. وتجدر الإشارة إلى أن الضرب على المقاعد في البرلمان الباكستاني يعدّ تعبيرا عن مدى الإعجاب والتقدير الكبيرين.

وقاطع النواب الرئيس التركي أكثر من مرة، مبدين إعجابهم بما حمله الخطاب الذي تمحور حول العملية العسكرية التي تقودها تركيا ضد عناصر تنظيم الدولة "داعش" في العراق وسوريا.

وأثارت الطريقة التي شكر بها النواب في البرلمان الباكستاني الرئيس أردوغان، وسائل الإعلام التركية التي تناولت الموضوع ونشرت العديد من الفيديوهات والصور للحادثة.

وكانت باكستان استقبلت الأربعاء الماضي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي قام بزيارة رسمية استمرت يومين اصطحب معه خلالها وفداً كبيراً من السياسيين والصحافيين ورجال الأعمال الأتراك في محاولة لتحقيق مكاسب سياسية واقتصادية تعيد التوازن للعلاقات التركية ـ الباكستانية التي شهدت تقلبات متسارعة خلال السنوات الأخيرة.
المصدر اورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top