0
علق حزب الشعوب الديمقراطي التركي المؤيد للأكراد، اليوم الأحد، "النشاط التشريعي" بعد اعتقال رئيسيه المشاركين ونواب آخرين من الحزب، مؤكدا أن الحزب لن يشارك بجلسات البرلمان.
وقال المتحدث باسم الحزب أيهان بيلجن، في بيان، تمت تلاوته أمام مكاتب الحزب في ديار بكر وبُث على الإنترنت: "بعد مناقشات مع مجموعتنا البرلمانية ومجلسنا التنفيذي المركزي قررنا تعليق نشاطنا التشريعي في ضوء كل ما حدث".
وأضاف، أن الحزب لا ينسحب تماما من البرلمان، وأن نوابه سيظلون أعضاء بالبرلمان، ولكنهم لن يشاركوا في جلسات البرلمان أو اجتماعات اللجان البرلمانية.
وكانت السلطات التركية اعتقلت رئيسي الحزب المشاركين في إطار تحقيق يتعلق بالإرهاب يوم الجمعة.وحزب الشعوب الديمقراطي أول حزب كردي يفوز بعشرة بالمئة من الأصوات، ويدخل البرلمان، ثاني أكبر حزب معارض في البرلمان التركي.
المفكرة الاسلامية

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top