0
عثرت السلطات الجزائرية، اليوم الأحد، على كمية كبيرة من الأسلحة والصواريخ والذخيرة، حسبما أفاد به بيان لوزراة الدفاع الوطني.
وأوضح البيان، أن الأسلحة التي ضبطها الجيش الوطني الشعبي بأدرار في الناحية العسكرية الثالثة، تتمثل في 20 مسدسا رشاشا من نوع كلاشنيكوف، وبندقيتين نصف آليتين من نوع سيمونوف.
أما الذخيرة والصواريخ فمتمثلة بحسب البيان في 28 قنبلة يدوية و17 صاروخا عيار 57 ملم خاص بالحوامات، سلة لإطلاق الصواريخ خاصة بالحوامات، و20 مخزنا لذخيرة متنوعة، و27 مشعلا خاص بالقنابل اليدوية بالإضافة إلى 200 مطلقة من مختلف العيارات, وفقا لسكاي نيوز.

وتعد ولاية أدرار الواقعة على حدود مالي من مناطق تحرك تنظيم القاعدة فى بلاد المغرب التى تنشط بين الدولتين.
المفكرة الاسلامية

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top