0

نشر ناشطون من مدينة دوما صوراً صادمة لعشرات القتلى من المدنيين، جلهم أطفال ونساء، نتيجة غارات بالغازات السامة نفذتها طائرات نظام الأسد على المدينة مساء (السبت).

وقال مراسل أورينت في دوما محمد عبد الرحمن، إن عدد القتلى تجاوز الـ 80 شخصاً إضافة إلى 1000 حالة اختناق نتيجة صعوبة وصول فرق الدفاع المدني إلى منازل المدنيين التي استهدفتها البراميل المتفجرة المحملة بالغازات السامة.



وتبين الصور ظهور حالات تسمم على الأطفال والنساء الذين فارقوا الحياة نتيجة استنشاق الغازات السامة في ظل عجز فرق الدفاع المدني عن تقديم أي نوع من المساعدة نتيجة القصف المستمر وتدمير أغلب النقاط الطبية في المدينة المحاصرة منذ سنوات.



ونقل مراسلنا عن الدفاع المدني في المدينة قوله، إن حصيلة الغارات على المدينة وصلت إلى 400 بينها غارات محملة بغاز الكلور السام و70 برميلاً متفجراً من الطيران المروحي، وأكثر من 800 صاروخ راجمة، بالإضافة إلى القصف بالصواريخ العنقودية بأكثر من 40 صاروخاً.



المصدر اورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top