0
بدأ الثوار فجر اليوم الأحد التمهيد بكافة الأسلحة على محور 3000 شقة والأكاديمية العسكرية تمهيداً لاقتحامهما، كما بث المكتب الإعلامي لجبهة فتح الشام المنضوية ضمن غرفة عمليات جيش الفتح صوراً تظهر قائدها "أبو محمد الجولاني" وهو يتفقد التطورات العسكرية لمعركة حلب التي تشهد معارك طاحنة بهدف فك الحصار عنها.

وانطلقت آليات الثوار نحو مواقع قوات النظام  في مشروع 3000 شقة غرب حلب الأكاديمية العسكرية تمهيداً لاقتحامهما.


من جهة أخرى ظهر الجولاني في إحدى غرف العمليات بالقرب من مدينة حلب، بالزي العسكري وهو يناقش التطورات مع القادة العسكريين ضمن معركة فك الحصار عن حلب، حيت بدأ الثوار فجر اليوم الأحد التمهيد بكافة الأسلحة على محور 3000 شقة والأكاديمية العسكرية تمهيداً لاقتحامهما.

ويطلق الثوار في حلب معركة فك الحصار عن الجزء الشرقي المحرر والمحاصر من المدينة، حيث تتوزع القوى على أكثر من جبهة، ابتدأت مع تحرير حي "ضاحية الأسد" الذي حوله البعض إلى اسم "الشهيد يوسف زويغة".

كما استطاع الثوار حتى الآن تحرير مناشر منيان وقرية منيان، ومجمع الفاميلي هاوس، بالإضافة إلى السيطرة على أكثر من كتلة في حي "جمعية الزهراء" وصولاً إلى حي 3000 شقة في الحمدانية، والذي يوم أمس تفجير مفخخة أودت بحياة عدد كبير من قوات الأسد والميلشيات الموالية له.

وتتواصل المعارك على جبهات حلب، من كل الجهات، حيث يشهد الريف الشمالي والشرقي للمدينة أيضاً عمليات درع الفرات التي تحاول مؤخراً الوصول إلى مدينة الباب، المسيطر عليها من قبل تنظيم الدولة الإسلامية.
المصدر أورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top