0
أعلنت فصائل غرفة عمليات جيش الفتح في البيان الأول لمعركة حلب الكبرى، كلاً من حلب الجديدة ومشروع 3000 شقة والحمدانية وسيف الدولة والعامرية وأحياء حلب القديمة وسوق الهال والمشارقة والإذاعة وصلاح الدين مناطق عسكرية، يطبق عليها حظر للتجوال منذ لحظة صدور البيان.

وطالبت غرفة العمليات المدنيين بضرورة التزامن منازلهم والأقبية والاستعداد التام في جميع المناطق المذكورة لدخول فصائل الفتح وتحرير المنطقة.

وأكد البيان أن انتهاء المرحلة الأولى من معركة حلب الكبرى لفك الحصار عن مدينة حلب بتحرير ضاحية الأسد ومشروع 1070 شقة بالكامل، عاقدين العزم على فك الحصار كاملاً عن مدينة حلب، ومتوعدة قوات الأسد بمفاجآت وضربات لا يتوقعها في القريب العاجل.

وأشار البيان إلى أن التخاذل الدولي الكامل والصمت العالمي المطبق عما يجري لأهالي حلب التي غدت مسرحاً للمجازر اليومية، وتجاوز التخاذل لمرحلة الخذلان والتآمر حتى وصل الأمر لحصار حلب وتداعي جميع المنظمات الدولية على قضية الشعب السوري.

وكانت غرفة عمليات جيش الفتح وعدة فصائل أخرى بدأت يوم الجمعة الماضي معركة واسعة النطاق تستهدف فك الحصار عن مدينة حلب، بدأت بالسيطرة على مواقع قوات الأسد في ضاحية الأسد ومشروع 1070 شقة وكسرت الطوق الدفاعي الأول حول الأكاديمية العسكرية وجمعية الزهراء غربي حلب.
المصدر شبكة شام

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top