0
قتل مجند شرطة مصري، صباح اليوم الثلاثاء، إثر ثاني تفجير تتعرض له قوة مترجلة بإحدى مناطق سيناء شمال شرقي مصر خلال أقل من 24 ساعة، وفق مصدر أمني.
وقال المصدر لوكالة الأناضول: “إن مجند شرطة يدعى نسيم مشاري سعيد يبلغ من العمر 21عامًا، استشهد إثر انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في قوة شرطية مترجلة كانت تقوم بعملية تمشيطية بمنطقة بئر لحفن جنوب مدينة العريش شمال شرق مصر”.
.
وأوضح المصدر أنه تم نقل الجثمان لمستشفى العريش العسكري.
يأتي ذلك بعد أقل من 24 ساعة على مقتل مجند وإصابة ضابط إثر تفجير عبوة ناسفة بقوة مترجلة عند العلامة 52 بمنطقة بئر معين وسط سيناء، على الحدود المصرية الإسرائيلية أثناء عملية تمشيطية أيضًا، وفق المصدر ذاته.
في سياق متصل، أعلن الجيش المصري في بيان الثلاثاء أن عناصر إنفاذ القانون من الجيش والشرطة بنطاق الجيش الثاني الميداني شمال شرق مصر، تمكنت من إحباط مخطط لاستهداف إحدى نقاط الارتكاز الأمني بشمال سيناء باستخدام سيارة مفخخة محملة بكمية كبيرة من العبوات الناسفة شديدة الانفجار.
المصدرالمفكرة الاسلامية

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top