0
استطاع الثوار صباح اليوم الثلاثاء، أسر عنصرين من قوات الأسد، خلال عمليات التمشيط التي تتم في حي "ضاحية الأسد" الذي تم تحريره قبل أيام ضمن عملية فك الحصار عن حلب.

ونقلت مصادر ميدانية أن الثوار ألقوا القبض على العنصرين مختبئين في أحد الأمكنة في الضاحية، وذلك بعد هروب قوات الأسد منها إبان عملية تحريرها.

وذكرت المصادر أن أحد العنصرين ضابط برتية ملازم، وأنه من الطائفة العلوية.

يذكر أن الثوار يخوضوع الآن معارك فك الحصار عن المدينة، حيث استطاعوا من خلال عدة عمليات مباغتة تحرير قرية منيان بالكامل، كما سيطروا على أجزاء من حي جمعية الزهراء، وبيوت مهنا، فضلاً عن التمهيد للدخول إلى الأكاديمية العسكري في الحمدانية.
المصدر اورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top