0
كشفت ما تسمى "قوات سوريا الديمقراطية" الذي يشكل تنظيم "وحدات الحماية" الكردي (YPG) عمودها الفقري، عن مقتل مرتزقين أجانب خلال قتالهم في صفوف (YPG)، وذلك في الاشتباكات المستمرة بريف حلب الشمالي الشرقي، ليرتفع عدد المرتزقة الأجانب الذين يقاتلون في صفوف الميليشيا الكردية إلى 16 في أقل من أسبوع.

وأكد المكتب الإعلامي لتنظيم "وحدات الحماية" الكردي (YPG) مقتل الأمريكي "ميشيل إسرائيل" واسمه الحركي "روبين آكري"، والألماني "آنتون لسجك" واسمه الحركي "زانا جوان" وذلك في مواجهات مع فصائل "درع الفرات" بمحيط مدينة منبج بريف خلب الشمالي الشرقي.

وبمقتل المرتزقين الأمريكي والألماني يكون تنظيم (YPG) الكردي قد فقد 16 عنصراً أجنبياً معظمهم من أكراد تركيا في أقل من أسبوع خلال المعارك المستمرة في ريفي الرقة وحلب شمال سوريا.

وتأتي هذه التطورات لتؤكد كذب ادعاءات تنظيم "وحدات الحماية" الكردي (YPG)، الذي كرر مؤخراً انسحابه من مدينة منبج بريف حلب الشرقي إلى شرق نهر الفرات للمشاركة في حملة "غضب الفرات" التي تهدف إلى السيطرة على الرقة من تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، الرواية التي نفاها القائد العام لفرقة "السلطان مراد" لـ"أورينت نت"، حيث أكد القيادي في عملية "درع الفرات" وقتها أن التنظيم الكردي يستمر بتواجده العسكري الكامل في كلٍ من منبج ومحيط الباب.
المصدر اورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top