0
ردّ الإعلامي المصري"معتز مطر" على سخرية أحمد أدم من المجازر التي ترتكب في مدينة حلب واعتباره كل ما يجري هناك مجرد مسرحية تمولها قطر بالعمل "الحقير".

وقال معتز مطر في برنامجه الذي يعرض على قناة الشرق: " الحقيقة في ناس ببلدي أبشع من الحيوانات، وفي شخص على أساس فنان، يعني مرهف الإحساس، يمكن يكون بالحقارة دي، أحمد مجرم والقناة يلي عرضت البرنامج والجمهور الذي ضحك في الاستديو من أجل 100 جنيه كلهم مشتركين في هذه المهزلة".

وكان أحمد آدم سخر مما يجري في حلب من قصف ودمار منضم إلى قافلة الإعلاميين المصريين الذين حاولوا نقل صورة مغايرة عما يحدث من قصف ودمار من قبل النظام وروسيا على مدينة حلب، وقال آدم في برنامجه: " حلب اللي بتتضرب دي لا فيها نور ولا ميي ولا كهرباء ولا تلفونات، فالصراخ والآلام التي تعيشها حلب تحت وقع البراميل والصواريخ والطائرات، كذبا، وأن ما يجري هو عكس ما يقال".

وجاءت سخرية أحمد آدم بعد سلسلة من التعليقات لإعلاميين مصريين معروفين، أعربوا فيها عن دعم واضح للنظام بينهم مصطفى بكري وتوفيق عكاشة وأماني الخياط وريهام سعيد، وغيرهم ممن يقولون بأن ما يجري في سوريا ليس نتيجة ثورة الشعب على النظام الديكتاتوري الدموي وإنما مؤامرة دولية والحرب الجارية هي بين أطراف دولية.

وقالت الإعلامية أماني الخياط في برنامجها الصباحي "هنا القاهرة" إن خروج بشار الأسد من البلاد يعني خرابه، من جهتها عمد موقع اليوم السابع المصري إلى نشر صوراً من قصف النظام للأحياء المحررة في حلب، وقال الموقع إن هذه الصورة من الأحياء التي يسيطر عليها النظام والدمار نتيجة قصف الثوار عليها.
المصد اورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top