0
بدأت نوايا ايران التوسعية في سوريا تتكشف وبشكل فاضح ، مع اعلان  رئيس هيئة الاركان العامة المشتركة الايرانية محمد باقري، عن احتمال وجود قواعد بحرية لايران على السواحل السورية، و ذلك بعد يوم من ابداء استعداده ارسال مئات آلاف المقاتلين إلى سوريا، فيما سانده وزير الدفاع الايراني بعرض قاعدة جوية على روسيا لاستخدامها في قتل الشعب السوري.

وقال باقري أنه “وبهدف الحضور بالبحار البعيدة والتصدي للقرصنة، يتعّين ايجاد اسطول بحري في المحيط الهندي على غرار بحر عمان، ومن المحتمل ان تصبح لدينا قاعدة في سوريا أو اليمن يوما ما”.
وأضاف اللواء باقريأنه يتطلب إنشاء قواعد بحرية في المناطق النائية ومن المحتمل أن تصبح لدينا يوما ما قاعدة على سواحل اليمن او سوريا، أو ايجاد قواعد عائمة وعلى الجزر.
من جهته عرض وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان استعداد بلاده للقيام  بما يلزم من التعاون مع “أصدقائها” وخاصة الروس لدعم وإسناد نظام الأسد وسد حاجاته، مشيراً إلى أن بلاده ستتخذ خطوات عملية بالتناسب مع ذلك، ومفصحاً عن امكانية استخدام الروس لقاعدة "نوجيه" في مدينة همدان من أجل إسناد العمل الميداني في سورية.
المصدر شبكة شام

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top