0
تصدت الفصائل المقاتلة اليوم الإثنين لمحاولة الميليشيات الأجنبية استعادة المواقع التي خسرتها خلال الأسابيع الماضية في حي المنشية بمدينة درعا، بمساندة من طائرات الاحتلال الروسي التي شنت عدة غارات جوية على الأحياء المحررة في المدينة.

وأعلنت غرفة "عمليات البنيان المرصوص" عن تدمير عربة بي إم بي، خلال محاولة قوات الأسد والميليشيات الشيعية الداعمة لها التقدم باتجاه حي المنشية.

في حين، استهدفت الطائرات الروسية مناطق الاشتباكات بـ 3 غارات جوية، كما قصف النظام الأحياء السكنية المحررة في المدينة بـ 9 صواريخ فيل، ما أوقع جرحى في صفوف المدنيين، في خرق جديد لاتفاق مناطق "خفض التصعيد" الذي وقعت عليه (تركيا، روسيا، إيران) في مباحثات أستانا الأخيرة.





وكانت الفصائل حررت خلال الأسابيع الماضية 90 % من حي المنشية، وأعلنت عن قتل 155 عنصراً من قوات الأسد وميليشيات إيران بينهم 67 ضابطاً برتب مختلفة و9 عناصر من ميليشيا حزب الله، وعنصر واحد من الحرس الثوري الإيراني.

يشار إلى أن الفصائل المقاتلة أعلنت 12 شباط الماضي، بدء معركة ضد قوات الأسد في حي المنشية بدرعا البلد، حيث أطلق مؤخراً المرحلة الرابعة من معركة "الموت ولا المذلة" التي تشرف عليها "غرفة عمليات البنيان المرصوص"، وذلك رداً على محاولات قوات الأسد السيطرة على معبر درعا الحدودي مع الأردن.
المصدر اورينت نت

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).

 
Top